Tomb Raider Movies



اضغط على الصورة لمعرفة المزيد عن فيلمك المفضل




بعد النجاح الباهر الذي حققه الجزئين الاول والثاني من سلسلة المغامرات تومب رايدر, اصبح اسم لارا كروفت على كل لسان , فتسابقة الشركات لطلبها للترويج لمنتجاتهم , الا ان شركة آيدوس كانت تطمح للمزيد فأعلنوا عن نيتهم نقل السلسلة الى الشاشة الفضية , تم الاتفاق على ذلك في عام 1998 حيث وقعت شركة آيدوس عقد مع شركة باراماونت للافلام لانتاج سلسلة من ثلاث اجزاء, كانت آيدوس ترغب في ان يقوم  فريق اللعبه من استوديوهات كور بكتابة القصة وفي نفس الوقت متابعة انتاج جزء ثالث من السلسلة الا ان الفريق رفض ذلك لضيق الوقت فأما ان يتم التخلي عن اللعبه او التخلي عن الفيلم , لذا اوُكلت كتابة النص الى كاتبين أخرين في البداية لكن باراماونت رفضت كلى النصين في عام 1999 تم توزيع كتابة النص على خمس كتاب مختلفين منهم المخرج سايمون ويست


من هي لارا كروفت ؟

منذ الاعلان الاول عن نية آيدوس في انتاج فيلم حي لشخصية لارا كروفت , اصبح السؤال الاكثر تداولاً في ذلك الوقت من هي لارا كروفت ؟ او بالاحر من هي الممثلة التي ستجسدها على الشاشة الفضية , اصبح ذلك السؤال الاكثر تداولاً في وسط هوليود , تم إصدار ملصق ترويجي بعد توقيع العقد مع باراماونت يحمل نفس السؤال , اصبح الفيلم محط انظار وترقب الجميع حتى الاشخاص الغير مهتمين باللعبه اصبحوا يكتوب عن الفيلم المرتقب , تم تداول العديد من الاسماء المرشحة للفيلم مثل ديمي مور , جينيفر لوبيز ساندرا بولوك والعديد غيرهن , حتى تم الاعلان عن اسم المرشحة الجديدة أنجلينا جولي والتي كانت قد حصلت على جائزة الايمي وجائزة الغولدن غلوب في تلك الفترة وبداء اسمها في الانتشار في هوليود , تضايق البعض من الخبر كون انها امريكية بينما الشخصية بريطانيه لكن ذلك لم يمنع جولي من اخذ دروس في اللكنة البريطانية ومحاولة اثبات دورها , تم تأجيل موعد اطلاق الفيلم من 1999 الى 2001


Image by wingedmammal

إصدر الفيلم بعنوان لارا كروفت : تومب رايدر في 2001 وفاق كل التوقعات اذ انه يعتبر حتى هذا اليوم الفيلم الاول الذي تم نقلة من العاب الفيديو الى الشاشة وحقق نجاحاً عالمياً على عكس الافلام التي سبقته مثل ماريو وستريت فايتر وغيرها بالاضافة الى انه اول فيلم من بطولة نسائية تبلغ إيراداته ذلك المستوى اذ بلغت 274 مليون دولار بالرغم من الانتقادات اللاذعه التي حصل عليها الفيلم الا ان ذلك لم يقف في طريق سلسلة نجاحات لارا كروفت

كان لدى لارا كروفت الفضل في إطلاق نجومية انجلينا جولي حول العالم حيث اصبحت من ممثلات الصف الاول في هوليود كما اطلقت لارا كروفت شهرة دانيال كريغ الذي ادى دور جيمس بوند فيما بعد والممثل و جيرارد بتلر في الجزء الثاني بالاضافة الى شهرة الممثلين الاخرين المشاركين في مسلسل لعبة العروش

في عام 2003 عادة انجلينا جولي لتقديم دورها كمهاجمة للقبور في فيلم جديد بعنوان تومب رايدر : مهد الحياة ,لكن للاسف كان نجاح الفيلم مخيباً للامال في اول اسبوع من العرض اذ لم يحقق النجاح المطلوب وبلغت ايرداته 156 مليون دولار فقط فلامت شركة باراماونت شركة آيدوس على ذلك بسبب فشل اللعبة الاخيرة من السلسلة تومب رايدر ملاك الظلام

في عام 2004 أعلنت شركة باراماونت عن رضاها بما حققه الفيلم الثاني وأنهم على إستعداد لانتاج فيلم ثالث الا ان جولي صرحت في مؤتمر صحفي بأنها كانت سعيدة بتجربتها في الفيلمين الا انها لاترغب بتكرار التجربة بالرغم من انها كانت موافقة على إنتاج ثلاثة افلام في بادئ الامر

في 2010 ظهرت اخبار عن إنتاج فيلم ثالث من السلسلة لكنه سيحكي قصة إعادة التصور التي عمل عليها استوديو كريستال داينمكس وسيكون الفيلم من إنتاج شركة "ام جي ام" وشركة "وارنر برذرز" كما ان استوديوهات كريستال ستشارك بشكل مباشر في كتابة القصة على عكس ماحدث مع الفيلمين السابقين , وفي 29 ابريل 2016 تم تأكيد اختيار الممثلة السويدية أليسيا فيكاندير الحائزة على جائزة الاوسكار وتحديد تاريخ 16 مارس 2018 كموعد لاطلاق الفيلم حول العالم

اطلق الفيلم في مارس واثبت بأنه ليس كأي فيلم اخر مستوحى من لعبة فيديو , اذ مازالت لارا كروفت تواصل حصد نجاحاتها في جميع المجالات , فقد حقق الفيلم ارباحاً تقدر بـ273 مليون دولار حول العالم "اقل من الفيلم الاول واكثر من الثاني" بالرغم من ضعف الترويج من قبل شركة ورنر بروذرز في كلاً من امريكا واوروبا , كما انه "أول" فيلم مستوحى من لعبة فيديو يحصل على تقييم 49% في روتن توميتوز








Tomb Raider Movies



اضغط على الصورة لمعرفة المزيد عن فيلمك المفضل




بعد النجاح الباهر الذي حققه الجزئين الاول والثاني من سلسلة المغامرات تومب رايدر, اصبح اسم لارا كروفت على كل لسان , فتسابقة الشركات لطلبها للترويج لمنتجاتهم , الا ان شركة آيدوس كانت تطمح للمزيد فأعلنوا عن نيتهم نقل السلسلة الى الشاشة الفضية , تم الاتفاق على ذلك في عام 1998 حيث وقعت شركة آيدوس عقد مع شركة باراماونت للافلام لانتاج سلسلة من ثلاث اجزاء, كانت آيدوس ترغب في ان يقوم  فريق اللعبه من استوديوهات كور بكتابة القصة وفي نفس الوقت متابعة انتاج جزء ثالث من السلسلة الا ان الفريق رفض ذلك لضيق الوقت فأما ان يتم التخلي عن اللعبه او التخلي عن الفيلم , لذا اوُكلت كتابة النص الى كاتبين أخرين في البداية لكن باراماونت رفضت كلى النصين في عام 1999 تم توزيع كتابة النص على خمس كتاب مختلفين منهم المخرج سايمون ويست


من هي لارا كروفت ؟

منذ الاعلان الاول عن نية آيدوس في انتاج فيلم حي لشخصية لارا كروفت , اصبح السؤال الاكثر تداولاً في ذلك الوقت من هي لارا كروفت ؟ او بالاحر من هي الممثلة التي ستجسدها على الشاشة الفضية , اصبح ذلك السؤال الاكثر تداولاً في وسط هوليود , تم إصدار ملصق ترويجي بعد توقيع العقد مع باراماونت يحمل نفس السؤال , اصبح الفيلم محط انظار وترقب الجميع حتى الاشخاص الغير مهتمين باللعبه اصبحوا يكتوب عن الفيلم المرتقب , تم تداول العديد من الاسماء المرشحة للفيلم مثل ديمي مور , جينيفر لوبيز ساندرا بولوك والعديد غيرهن , حتى تم الاعلان عن اسم المرشحة الجديدة أنجلينا جولي والتي كانت قد حصلت على جائزة الايمي وجائزة الغولدن غلوب في تلك الفترة وبداء اسمها في الانتشار في هوليود , تضايق البعض من الخبر كون انها امريكية بينما الشخصية بريطانيه لكن ذلك لم يمنع جولي من اخذ دروس في اللكنة البريطانية ومحاولة اثبات دورها , تم تأجيل موعد اطلاق الفيلم من 1999 الى 2001


Image by wingedmammal

إصدر الفيلم بعنوان لارا كروفت : تومب رايدر في 2001 وفاق كل التوقعات اذ انه يعتبر حتى هذا اليوم الفيلم الاول الذي تم نقلة من العاب الفيديو الى الشاشة وحقق نجاحاً عالمياً على عكس الافلام التي سبقته مثل ماريو وستريت فايتر وغيرها بالاضافة الى انه اول فيلم من بطولة نسائية تبلغ إيراداته ذلك المستوى اذ بلغت 274 مليون دولار بالرغم من الانتقادات اللاذعه التي حصل عليها الفيلم الا ان ذلك لم يقف في طريق سلسلة نجاحات لارا كروفت

كان لدى لارا كروفت الفضل في إطلاق نجومية انجلينا جولي حول العالم حيث اصبحت من ممثلات الصف الاول في هوليود كما اطلقت لارا كروفت شهرة دانيال كريغ الذي ادى دور جيمس بوند فيما بعد والممثل و جيرارد بتلر في الجزء الثاني بالاضافة الى شهرة الممثلين الاخرين المشاركين في مسلسل لعبة العروش

في عام 2003 عادة انجلينا جولي لتقديم دورها كمهاجمة للقبور في فيلم جديد بعنوان تومب رايدر : مهد الحياة ,لكن للاسف كان نجاح الفيلم مخيباً للامال في اول اسبوع من العرض اذ لم يحقق النجاح المطلوب وبلغت ايرداته 156 مليون دولار فقط فلامت شركة باراماونت شركة آيدوس على ذلك بسبب فشل اللعبة الاخيرة من السلسلة تومب رايدر ملاك الظلام

في عام 2004 أعلنت شركة باراماونت عن رضاها بما حققه الفيلم الثاني وأنهم على إستعداد لانتاج فيلم ثالث الا ان جولي صرحت في مؤتمر صحفي بأنها كانت سعيدة بتجربتها في الفيلمين الا انها لاترغب بتكرار التجربة بالرغم من انها كانت موافقة على إنتاج ثلاثة افلام في بادئ الامر

في 2010 ظهرت اخبار عن إنتاج فيلم ثالث من السلسلة لكنه سيحكي قصة إعادة التصور التي عمل عليها استوديو كريستال داينمكس وسيكون الفيلم من إنتاج شركة "ام جي ام" وشركة "وارنر برذرز" كما ان استوديوهات كريستال ستشارك بشكل مباشر في كتابة القصة على عكس ماحدث مع الفيلمين السابقين , وفي 29 ابريل 2016 تم تأكيد اختيار الممثلة السويدية أليسيا فيكاندير الحائزة على جائزة الاوسكار وتحديد تاريخ 16 مارس 2018 كموعد لاطلاق الفيلم حول العالم

اطلق الفيلم في مارس واثبت بأنه ليس كأي فيلم اخر مستوحى من لعبة فيديو , اذ مازالت لارا كروفت تواصل حصد نجاحاتها في جميع المجالات , فقد حقق الفيلم ارباحاً تقدر بـ273 مليون دولار حول العالم "اقل من الفيلم الاول واكثر من الثاني" بالرغم من ضعف الترويج من قبل شركة ورنر بروذرز في كلاً من امريكا واوروبا , كما انه "أول" فيلم مستوحى من لعبة فيديو يحصل على تقييم 49% في روتن توميتوز